قصة آلهة

689
ذات مزر، آالهة الخمرة في اليمن القديم

آلهة الخمرة اليمنية

كثيرة هي النقوش والتماثيل والأعمدة التي نُحتت عليها أغصان وثمار العنب، إلا أن لوحة تمثال “ذات مزر” أي “الهة الخمرة يعد من روائع القطع والآثار اليمنية في المتاحف العالمية وهي لوح من المرمر منحوت عليه رسوم بشرية وحيوانية ونباتية، وكانت صورة هذا التمثال (اللوحة) تتصدر العملة النقدية الورقية في اليمن فئة 20 ريالاً.

وتظهر القطعة الأكبر والرئيسية من تمثال ذات مزر في متحف والترز في بالتيمور بالولايات المتحدة الأمريكية، فيما تظهر القطعة اليمنى الصغيرة لرأس الأسد المجنح في المتحف البريطاني.

وبحسب ما جاء في وصف المتحف البريطاني للقطعة، فإن القِطع يعود تاريخها إلى منتصف القرن الثاني الميلادي وأنها كانت ضمن متحف قلعة مأرب – شرق اليمن- حتى العام 1962 قبل أن تُنقل إلى متحف مدينة عدن – جنوب اليمن -، وأنه تم عرض هذه القطعة لأول مرة في 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2004 في متحف باورز كاليفورنيا واستمر المعرض إلى 13 مارس/ آذار 2005 تحت اسم:” ملكة سبأ الواقع والأسطورة“، ومن 5 يونيو/ حزيران إلى 13 أكتوبر/ تشرين الأول 2002 عُرضت في معرض: “ملكة سبأ كنوز من اليمن القديم“.