ومن الشباك 4.. نساء الخدمة: نساء ونصف

وجه تونس المبني للمعلوم، والمعلوم في هذه الحكاية (حكايتنا الرابعة) : نساء الخدمة، نساء الزيتون والغلة والبحر والجبل، والإسفلت أيضاً.. يلتصقن في عينيك كرمش، لا لا، كبؤبؤ وهن يتواردن فرادى وجماعات، في الصباحات الأولى قبل شروق الشمس ويرحلن مع…

ومن الشباك 3.. بوب مارلي: رجل القناني

أظن لو تبدلت ملابسه واستوى ظهره قليلاً، وأزيح عنه ذلك الكيس البلاستيكي الكبييير كُبر البحث عن القوت والخوف من بكرة، كيسه المنفوخ المليء بالقناني البلاستيكية والعلب المعدنية، لقلت أنه "بوب مارلي" بشحمه ولحمه حالٌّ في حومتنا (حيِّنا)، والفارق…

ومن الشباك 2.. سندريلا حومتنا

بين الشرفة والنافذة، تتحدد وجهتها، وكل الوجهات تؤدي إلى سنيورة الحومة، ومنها يكون مشوارها الصباحي والمسائي بين  المنوبري والمغازة، تراها تختال في مشيتها بين الكيَّاسات (الشوارع والأنهج الصغيرة والطويلة "الصعدات" و"الهوابط" ) التي تقطعها…

ومن الشباك 1.. طالبة كل الفصول

باهية المحيا، وجهها المشرئب بالحمرة، حيوات متعددة، أولها القوة والتحدي، بمعنى أن تكون موجوداً ووجودك علامة فارقة بين كل من حولك. تحديها الأكبر: كرسيها المتحرك، الكتب، الدفاتر، الأقلام وصباح جديد لعام دراسي جديد ، كم من المشاعر والأحاسيس…

أروى عثمان.. ومن الشباك

في الجائحات أيً كانت: أوبئة أم حروب.. تصبح شرفاتنا ونوافذنا أكثر أمانًا، الوَنَس بيننا: الناس والطبيعة. شهور الكورونا والحجر، جعلت للبيت مفهوماً جديداً، مغايراً لما كان، معه تغير معنى الشباك والشرفة، ما أن ترى شرفة أو نافذة مضاءة، وفيها…